17 قتيلًا في حريق مطعم في الصينفتـــح الاحتلال يستهدف المزارعين والصيادين شمال وجنوب قطاع غزةفتـــح قوات الاحتلال تقتحم خلة "مكحول" بالأغوار الشماليةفتـــح "الخارجية" تدين جرائم الاحتلال في جنين وتعتبرها نتيجة لإفلات إسرائيل المستمر من العقابفتـــح أبو ردينة: الاحتلال ما يزال يعبث بالأمن والاستقرار ويرتكب المجازر بشكل يومي ضد شعبنا ومقدساتنافتـــح عشرات المستوطنين يقتحمون "الأقصى"فتـــح الاحتلال يسلم غدًا جثمان الشهيد محمد الشحامفتـــح لليوم الرابع: 30 أسيرًا يواصلون إضرابهم عن الطعام رفضًا لاعتقالهم الإداريفتـــح الاحتلال يعتقل شابين من دير ابزيع غرب رام اللهفتـــح أبرز عناوين الصحف الفلسطينيةفتـــح إعصار "إيان" يغرق كوبا في الظلامفتـــح محدث/ ثلاثة شهداء و11 إصابة اثنتان منها خطيرة عقب اقتحام مخيم جنين وقصف منزل بصاروخفتـــح المكسيك توقف أشخاصاً من جنسيات مختلفة ينتمون لطائفة يهودية متطرفةفتـــح انخفاض طفيف على درجات الحرارةفتـــح ولي العهد السعودي يتسلم منصب رئيس الوزراء في مكان الملكفتـــح الاتحاد العام للجاليات الفلسطينية في أوروبا يؤكد دعمه للرئيس والوقوف خلفهفتـــح مواجهات مع الاحتلال في بلدتي صور باهر والطورفتـــح بحرية الاحتلال تستهدف مراكب الصيادين شمال وجنوب قطاع غزةفتـــح مواجهات مع الاحتلال في سلوانفتـــح الاحتلال يعتقل مواطنا من السموع ويستولي على مركبتهفتـــح

المؤتمر الوطني الشعبي: الالتفاف حول المنهاج الفلسطيني في القدس سيفشل مخطط الاحتلال

14 سبتمبر 2022 - 19:29
حركة التحرير الوطني الفلسطيني - فتح:

دعت مسؤولة ملف التعليم في المؤتمر الوطني الشعبي للقدس غدير جابر، المدارس الفلسطينية في المدينة المقدسة إلى الإصرار على موقفها الثابت بشأن تدريس المنهاج الفلسطيني ورفض الانصياع للشروط والاملاءات الإسرائيلية لاستمرار الترخيص أو سحبه.

وشددت جابر في بيان صحفي صدر عن المؤتمر الوطني الشعبي للقدس، اليوم الأربعاء، على أن الوحدة الجماهيرية المقدسية والموقف الرسمي الجاد والحاسم بهذا الخصوص من شأنه أن يفشل المخطط الاحتلالي.

وقالت إن المدارس التي تلقت تهديدات إسرائيلية بسحب الترخيص منها كونها تعلم طلابها المنهاج الفلسطيني، عمرها أكبر من عمر الاحتلال، وخرجت آلاف الأفواج التي تربت على الانتماء للوطن وتعلمت القيم الوطنية والإنسانية قبل المساقات الاكاديمية وهي ما زالت على هذا النهج وستبقى مهما كانت النتيجة .

وأشارت إلى أنه مع بدء العام الدراسي فإن الأهالي يتخوفون على مستقبل أبنائهم لكنهم في نفس الوقت أبدوا تعاونا كبيرا مع المدارس المستهدفة وتجلى ذلك عبر موقف لجان أولياء الأمور الذين صرحوا وأكدوا موقفهم الثابت بأنه لا تراجع عن تمسكهم باستمرار تدريس المنهاج الفلسطيني وأن التعايش مع منهاج الاحتلال والقبول بالأمر الواقع أمر مرفوض بالنسبة لهم وللمدارس التي يلتحق بها ابناءهم.

وشددت جابر التي تتابع عن كثب هذا الملف مع كافة الجهات المختصة بتكليف من الأمين العام للمؤتمر اللواء بلال النتشة، على أن هذا الموقف المتقدم يرسل رسالة للجهات الإسرائيلية المختصة مفادها أن الموقف الفلسطيني موحد وهو رفض التعاطي مع المنهاج الإسرائيلي الذي يزور الحقائق وينفي وجود احتلال في القدس وأنها عاصمة إسرائيل الموحدة، علما أنها المدينة الأولى في الأراضي الفلسطينية التي تخضع للاحتلال العسكري المباشر وتمارس فيها إسرائيل سياسة الفصل العنصري والتمييز والتهجير القسري وكل أشكال القمع والتنكيل بحق المقدسيين .

ودعت جابر، أولياء الأمور إلى التوجه نحو المدارس الحكومية الفلسطينية في القدس من جهة، ودعم المدارس الخاصة التي تلقت إشعارات إسرائيلية تحمل صيغة التهديد من جهة أخرى، في حين حثت  وزارة التربية والتعليم وكافة الجهات الفلسطينية ذات الاختصاص لدعم المدارس المستهدفة وطلابها ولجان أولياء الأمور، مؤكدة أن هذه القضية يجب أن تتحول إلى قضية رأي عام وأن يصار الى تدويلها كون القانون الدولي يحظر على دولة الاحتلال تغيير الوضع القائم في المدينة دون أن يكون هناك اتفاق سياسي مع الجهة الأخرى "الجانب الفلسطيني".

طالبت بالتفاف جماهيري مقدسي حول هذه المدارس وتشكيل شبكة أمان وحماية لها، ومنع الاستفراد الإسرائيلي بها وتفويت الفرصة على المراكز الجماهيرية التي تطرح نفسها كبديل عن المؤسسات التعليمية الوطنية، معتبرة أن توحيد الموقف الفلسطيني من هذه القضية واجب على كل القوى والفعاليات والمؤسسات العاملة في القدس.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق
أجندة وطنية
  • سبتمبر
    2022
  • سبت
  • أحد
  • اثنين
  • ثلاثاء
  • اربعاء
  • خميس
  • جمعة
  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5
  • 6
  • 7
  • 8
  • 9
  • 10
  • 11
  • 12
  • 13
  • 14
  • 15
  • 16
  • 17
  • 18
  • 19
  • 20
  • 21
  • 22
  • 23
  • 24
  • 25
  • 26
  • 27
  • 28
  • 29
  • 30

لا يوجد احداث لهذا الشهر